بيتكوين يصل لـ 64 الف دولار ويترقب تعليق الاحتياطي الفيدرالي

بيتكوين يصل لـ 64 الف دولار ويترقب تعليق الاحتياطي الفيدرالي

بالرغم من بعض عمليات جني الأرباح مع وصول عملة بيتكوين لمستوى قياسي عند 68 الف دولار نهاية أكتوبر الماضي، لا تزال العملة الأكثر شهرا وتداولا ورائدة العملات الرقمية المشفرة تواصل محافظتها على مكاسبها مع مطلع شهر نوفمبر، معززة بذلك التقارير السابقة التي تحدثت عن طفرة كبيرة ستشهدها قيمة بيتكوين قبل نهاية العام الجاري 2021.

بيتكوين حافظت ولمدة 21 يوما متصلة على مستويات المتوسط المتحرك او EMA  والتي تعد إحدى الإشارات الإيجابية في التحليل الفني لمستقبل العملة.

واليوم واصلت بيتكوين صعودها المطرد ووصلت حتى كتابة هذه السطور الى مستويات الـ 64 الف دولار.

مما يعزز الاتجاه الصعودي للعملة في الأيام القادمة أو على الأقل حتى نهاية الأسبوع الجاري من شهر نوفمبر، مع الأخذ في الاعتبار تأثير قرار الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي الوشيك حول تخفيض مشتريات السندات، والذي سيؤثر بقوة على مستويات أسعار بيتكوين، مع اتجاه المستثمرين للعملات الرقمية كأستثمار بديل.

أراء المحللين الفنيين حول اتجاهات بيتكوين القريبة

يرى المحللون أن المحافظة على مستويات بين 63 و 64 الف دولار لعملة بيتكوين حتى نهاية الأسبوع يدعم بقوة مواصلة الاتجاه الصاعد، لكنهم حذروا في الوقت نفسه من الأثر السلبي الذي ربما يحدث نتيجة لتعليق الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي المتوقع له نهاية هذا الأسبوع، والذي سيتسبب بالتأكيد في بعض التقلبات بأسواق العملات الرقمية صعودا وهبوطا.

وان كانت مستويات الـ 60 الف دولار تمثل نقطة دعم قوية لعملة بيتكوين تليها نقطة 53 الف دولار.

بيتكوين يصل لـ 64 الف دولار ويترقب تعليق الاحتياطي الفيدرالي
المصدر : TradingView

توقعات بيتكوين ما بعد تعليق الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي

يعد هذا الحدث الأكبر هذا الأسبوع، مع الأخذ في الاعتبار ان ردود الافعال السلبية تكون سريعة للغاية، مع قفز بعض المستثمرين سريعا من عمليات الشراء وتحولهم للبيع، لكن الصمود هنا يمثل نقطة انطلاق جديدة لعملة بيتكوين .

بل أن البعض يرى ان الانخفاض المتوقع سيكون نقطة جيدة جدا للدخول من جديد في حماية نقطة المقاومة الكبيرة عند 60 الف دولار، مع توقع بإرتفاع كبير اذا تخطت بيتكوين حاجز الـ 64 الف دولار بعد تعليق الفيدرالي الأمريكي.

كاتب المقال

ابراهيم

ابراهيم

الرئيس التنفيذي وشريك مؤسس لموقع الكريبتو العربي

اترك تعليقاً

لن يتم استخدام بريدك الإلكتروني لأغراض أخرى غير تنبيهك في حال تم الرد على تعليقك.

التعليقات